العقوبة المتوقع فرضها على لاعبي نابولي بعد إعلانهم «التمرد»
7, Nov

2019

Goalna
كشف تقرير صحفي إيطالي، اليوم الخميس، العقوبة المتوقع فرضها من قبل إدارة نابولي، على لاعبي الفريق، عقب إعلان تمردهم على رئيس النادي.

وكان أوريليو دي لورينتيس، رئيس النادي، قد فرض معسكرا مغلقا على الفريق، عقب الهزيمة أمام روما (2-1) في الكالتشيو، لكن اللاعبين قرروا التمرد وعادو إلى منازلهم، عقب التعادل مع سالزبورج (1-1)، في دوري أبطال أوروبا، الثلاثاء الماضي.

وذكرت شبكة "سبورت ميدياست"، أن فريق المحامين الخاص بالبارتينوبي، يعمل على معاقبة اللاعبين بخصم 5% من رواتبهم، لشهر ديسمبر (كانون أول) المقبل.


وهذا بينما كشفت صحيفة "لاجازيتا ديللو سبورت"، عن دخول البرازيلي آلان، لاعب وسط نابولي، في مشاحنات مع إدواردو، ابن ونائب دي لورينتيس، مؤكدة أن لورينزو إنسيني لم يكن الوحيد الذي هاجم الإدارة وقاد التمرد.

وتذبذبت نتائج نابولي هذا الموسم، حيث ابتعد عن المنافسة على لقب الكالتشيو، بعدما كان أقوى خصوم يوفنتوس في السنوات الأخيرة.

      
التعليقات
965+

عدد الحروف 300

أكثر الأخبار مشاهدة
أخبار ذات صلة
مقالات
تصويت
هل استحق ميسي الحصول على الكرة الذهبية لعام 2019 ؟
نعم 57.89%
لا42.11%

Top