صلاح يكشف عن أصعب مباراة خاضها وأجمل احتفال في مسيرته
20, May

2020

Goalna
ظهر الدولي المصري محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي، في محادثة مباشرة مع بعض الأطفال، رفقة ابنته مكة، عبر الحساب الرسمي لإحدى الشركات المتعاقدة مع اللاعب بمواقع التواصل الاجتماعي.

وأجاب صلاح خلال المحادثة عن أسئلة الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 11 عاما ويمارسون كرة القدم.

وقال النجم المصري في أبرز إجاباته: "أحرص على المران في منزلي بصفة مستمرة قبل فترة التوقف، كنت أتدرب باستمرار بعد نهاية مراني مع زملائي في ليفربول".

وأوضح أنه يتدرب ما بين 3 إلى 4 ساعات يوميا في نادي ليفربول، مؤكدا أنه حين كان صغيرا لم يتوقع أن يصل إلى ما هو عليه الآن.

وعن أصعب مباراة خاضها في مسيرته، قال صلاح: "كان لقاء منتخب مصر أمام الكونغو الديمقراطية في تصفيات مونديال 2018".

وأكد أن أجمل احتفال له كان بعد هدفه في شباك توتنهام في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، خاصة أنه كان بناء على طلب ابنته مكة التي قامت بتقليد الاحتفال.

وأشار نجم "الريدز" إلى أن ابنته مكة تحب ممارسة كرة القدم معه، لكنه لم يفكر بعد في مسألة احترافها للعبة فيما بعد لصغر سنها.

وأوضح أن مسألة لعب الكرة النسائية قد يبدو مرفوضا في بعض المجتمعات، لكن يجب على النساء التمسك بهذا الحلم والقدرة على تحقيقه، معربا عن سعادته بحصول الفتيات على الفرصة في مصر لممارسة كرة القدم.

      
التعليقات
965+

عدد الحروف 300

أكثر الأخبار مشاهدة
أخبار ذات صلة
مقالات
تصويت
هل تتوقع حدوث صفقة انتقال لاعب كبير في الميركاتو الصيفي مع استمرار انتشار فيروس كورونا؟
نعم45.45%
لا52.73%
لا أدري1.82%

Top