يوفنتوس يسعى للإنتقام من الفيولا و صلاح في إياب نصف نهائي كأس ايطاليا
6, Apr

2015

Goalna
د ب أ - في الوقت الذي يتقدم فيه يوفنتوس بخطى ثابتة نحو لقبه الرابع على التوالي في الدوري الإيطالي لكرة القدم ، يواجه فريق السيدة العجوز عقبة صعبة تهدد طموحاته في بطولة الكأس حيث يحل ضيفا على فيورنتينا مساء الثلاثاء في إياب الدور قبل النهائي.

وسقط يوفنتوس على ملعبه أمام فيورنتينا 1-2 ذهابا في الخامس من آذار/مارس الماضي ، حيث سجل النجم المصري محمد صلاح ثنائية وضعت فيورنتينا على طريق التأهل للنهائي ، وألحقت بيوفنتوس أول هزيمة له على ملعبه منذ خسارته أمام بايرن ميونيخ الألماني صفر-2 في نيسان/أبريل 2013 .

سجل محمد صلاح /22 عاما/ سبعة أهداف منذ انضمامه لفيورنتينا بعقد إعارة من تشيلسي الإنجليزي في أوائل شباط/فبراير الماضي ، ضمن صفقة بيع خوان كوادرادو مقابل 33 مليون يورو (2ر36 مليون دولار).

وساعد آخر أهداف صلاح ، فيورنتينا في الفوز على سامبدوريا 2-صفر مساء السبت ليصعد الفريق إلى المركز الرابع بالدوري ، لكن المدير الفني فينشينزو مونتيلا قال لفريقه إن شيئا لم ينجز حتى الآن.

وقال مونتيلا "الآن يجب أن نكون أذكياء ولا نتوقف أو نحتفل. إننا لا نزال ننافس على ثلاث جبهات ويبدو أمرا جيدا أن نرى ما يحدث في وقت يتطور فيه الفريق.. إننا نظهر تماسكا جيدا ونستطيع إظهار قدراتنا في كل مباراة.

وفاز يوفنتوس في آخر مبارياته على إمبولي 2-صفر ليظل متفوقا في صدارة الدوري بفارق 14 نقطة أمام روما صاحب المركز الثاني ، قبل تسع مراحل من نهاية المسابقة ، لكنه يأمل الآن في مواصلة مشواره ببطولة الكأس رغم المهمة الصعبة التي يواجهها على ملعب فيورنتينا.

وقال ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس عبر تغريدة بحسابه على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" :"تتبقى خطوة أخرى على تحقيق هدفنا ، أمام فريق منظم".

وسيفتقد أليجري لجهود لاعبي خط الوسط أندريا بيرلو وبول بوجبا ، ويبدو بحاجة إلى ادخار طاقة الفريق الذي يستعد لمواجهة موناكو الفرنسي بعد ايام في دوري أبطال أوروبا ، بينما يلتقي فيورنتينا مع دينامو كييف الأوكراني في الدوري الأوروبي.

وفي المباراة الأخرى بالمربع الذهبي ، يستضيف نابولي ، الذي تغلب على فيورنتينا في نهائي بطولة العام الماضي ، فريق لاتسيو مساء الأربعاء بعد أن تعادلا ذهابا 1-1 في روما.

وينافس نابولي أيضا في الدوري الأوروبي حيث يستعد للقاء فولفسبورج الألماني الأسبوع المقبل.

وكان نابولي قد خسر أمام روما صفر-1 مساء السبت ليتراجع إلى المركز السادس في الدوري ، وتتقلص فرصته في المشاركة الأوروبية بالموسم المقبل.

ويواجه المدرب الاسباني رافاييل بينيتيز المدير الفني لنابولي ، صعوبة كبيرة في رفع معنويات الفريق الذي تلقى ثلاث هزائم خلال آخر خمس مباريات له بالدوري ، وسجل خلالها ثلاثة أهداف فقط.

وقال بينيتيز "لا نزال ننافس في دور الثمانية من الدوري الأوروبي وفي الدور قبل النهائي لكاس إيطاليا وتوجنا بالفعل بلقب كأس السوبر الإيطالي على حساب يوفنتوس (في كانون أول/ديسمبر الماضي)".

وأضاف "لننظر إلى المرحلة التي وصلنا إليها. هذا الموسم يمكن أن يكون إيجابيا حقا أو مجرد موسم جيد."

أما لاتسيو ، فيبدو لاعبوه في أفضل حالاتهم المعنوية ، حيث تغلب الفريق على مضيفه كالياري 3-1 مساء السبت ليكون الانتصار السابع له على التوالي ويحافظ على موقعه في المركز الثالث بالدوري بفارق نقطة واحدة خلف روما الثاني وست نقاط أمام فيورنتينا.

وخسر لاتسيو الذي يدربه ستيفانو بيولي والذي لا يرتبط بمنافسة أوروبية هذا الموسم ، مرتين في أوائل شباط/فبراير الماضي لكنه حقق صحوة بعدها مسجلا 17 هدفا مقابل اهتزاز شباكه بهدفين فقط في المباريات التي فاز بها.

وقال الأرجنتيني الدولي لوكاس بيجليا لاعب لاتسيو "نعرف كيف سنلعب في مباراة الأربعاء. نرغب في الصعود للنهائي (الذي يقام في الاستاد الأولمبي بالعاصمة روما في السابع من حزيران/يونيو المقبل).

      
التعليقات
965+

عدد الحروف 300

أكثر الأخبار مشاهدة
أخبار ذات صلة
مقالات
تصويت
هل تتوقع حدوث صفقة انتقال لاعب كبير في الميركاتو الصيفي مع استمرار انتشار فيروس كورونا؟

نعم: 44.9%
لا: 54.08%
لا أدري: 1.02%
Top