الكشف عن تفاصيل الصيغة الجديدة لمونديال الأندية
16, May

2018

Goalna
كشفت تقارير إسبانية عن تفاصيل نظام بطولة كأس العالم للأندية بصيغتها الجديدة، والمزمع إطلاق نسختها الأولى في عام 2021 لتحل محل البطولة الحالية.

وحصلت صحيفة "ماركا" الإسبانية على هذه التفاصيل من مصدر داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) مما يعني ان البطولة الجديدة لم تعد تحتاج سوى إلى إعلان إقرارها بشكل رسمي، ليتم إلغاء النسخة الحالية من البطولة، وإعلان إقامة البطولة بصيغتها المحدثة بعدما توصل "الفيفا" والأندية الأوروبية الكبيرة إلى اتفاق حول كافة التفاصيل الخاصة بالبطولة، خاصة ان الأرباح الضخمة التي سيجينها الطرفان جعلتهما يتفقان على ضرورة إلغاء المسابقة بشكلها الحالي وإطلاق أخرى بصيغة جديدة.

وجاء نشر تفاصيل الصيغة الجديدة للمونديال بعد أيام قليلة من الاجتماع الذي تم عقده بين الاتحاد الدولي لكرة القدم وممثلين عن سبعة أندية أوروبية ، نتج عنه توصل الطرفين إلى اتفاق نهائي حول النظام الجديد للبطولة .

وبحسب تلك التفاصيل، فإن مدة البطولة الجديدة لن تزيد عن 18 يوماً ، وهي مدة غير مؤثرة على رزنامة الفيفا أو الأندية المشاركة في البطولة في مختلف مسابقتهم المحلية والقارية، حيث ستشهد إجراء 31 مباراة تقام بداية من الأسبوع الثاني من شهر يونيو من كل عام.

هذا وستعرف البطولة مشاركة 24 نادياً منهم 12 نادياً من أوروبا وناديان من آسيا ومثلهما من أفريقيا وأميركا الشمالية و الوسطى وجزر الكاراييبي ، بينما تم تخصيص لأميركا الجنوبية 4 مقاعد ونصف المقعد ، فيما خصص لأوقيانوسيا نصف مقعد ، بالإضافة إلى مقعد خاص ببطل الدوري في البلد الذي يستضيف البطولة.

وسيتم توزيع الأندية الأربعة والعشرين على 8 مجموعات، تحتوي كل مجموعة على ثلاثة أندية ، ليتأهل للدور الربع النهائي بطل عن كل مجموعة، ليخوض منافسات الدور النصف النهائي والنهائي.

وحرص الاتحاد الدولي لكرة القدم على تقليص أيام البطولة دون إرهاق للاعبين، إذ ان مباريات دور المجموعات تقام خلال 9 ايام فقط على ان يكون اليوم العاشر هو راحة للفرق المتأهلة ، ثم تستفيد اضلاع المربع الذهبي من يوم راحة آخر، كما سيستفيد الناديان المتأهلان للنهائي من يومين للراحة قبل خوضهما المباراة الأخيرة في البطولة.

وبحسب ما تسرب من أروقة "الفيفا"، فإن أرباح البطولة قد تصل إلى ثلاثة مليارات يورو من 31 مباراة فقط ، حيث سيتم توزيعها على الأندية المشاركة بحسب سلم المكافآت، في وقت ان كأس العالم للمنتخبات التي ستقام في روسيا 2018 ، سوف تحقق عائدات تبلغ خمسة مليارات يورو في 64 مباراة ، فيما تدر مسابقة دوري أبطال أوروبا اقل من ثلاثة مليارات يورو خلال 146 مباراة، أما بطولة كأس أمم أوروبا في نسختها الأخيرة التي اقيمت على الأراضي الفرنسية في عام 2016 ، فقد حققت أرباح تبلغ مليارين و 300 مليون يورو.

وبناء على هذه المعطيات، فإن الاتحاد الدولي يكون قد وفر لبطولة كأس العالم للأندية الجديدة كل مقومات النجاح، فمن حيث الرزنامة فهي تلعب في نهاية الموسم خلال فترة محدودة جداً حتى بالنسبة للبطل والوصيف، أما من حيث الأرباح فإنها تحقق مكاسب ضخمة تعزز خزائن الأندية وتُسيل لعابها.

      
التعليقات
965+

عدد الحروف 300

أكثر الأخبار مشاهدة
أخبار ذات صلة
مقالات
تصويت
هل توافق رئيس الفيفا الرأي بأن مونديال روسيا هو الأفضل على الإطلاق ؟!
نعم 30%
لا70%

Top